إنتاج خيط يعمل كعضلة اصطناعية للأقمشة الذكية

أنتج فريق من الباحثين بقيادة الدكتور راي بومان في جامعة تكساس، دالاس خيط جديد يعمل كعضلة اصطناعية، الأمر الذي يفتح الباب أمام إمكانيات كبيرة في الأقمشة الذكية، ألبسة الجيش و الروبوتات.

1

بمكن لهذه الهضلات أن ترفع وزنا اكثر ب ١٠٠٠٠٠ مرة من وزنها الأساسي و تولد طاقة أكثر ب ٨٥ مرة مقارنة بنفس الحجم لعضلات الجسم البشري.  الخيوط الجديدة مصنعة بواسطة تكنولوجيا النانو مغروسة بشمع البارافين و بالإمكان نسجها، خياتطها و حياكتها ايضا.  و يذكر الدكتور بومان بأن الملابس المصنعة من هذه الخيوط يمكن آن تغير درجة حرارتها كرد فعل على تغير درجة حرارة المحيط لتأمين مستوى حماية أعلى عند وجود مواد كيميائية.

يقول الدكتور بومان ” أن العضلات الاصطناعية التي قمنا بإنتاجها يمكن أن تولد تقلصات كبيرة و سريعة لرفع أوزان تبلغ ٢٠٠ مرة أثقل مما يمكن أن تحمله عضلة طبيعية بنفس الحجم“ و يضيف ” مع العلم بأننا متحمسين بشأن التطبيقات و إمكانيات الخيط بحدوده القريبة إلا أن الخيط غير قادر على الحلول محل العضلات في الجسم البشري مباشرة بالوقت الحالي و بسبب  بساتطها و أداءها العالي فإن هذه الخيوط يمكن استخدامها في تطبيقات متنوعة كالروبوتات، المحركات المكروية، خلاطات لدارات سوائل مكروية،  أنظمة ضوئية إنبوبية، صمامات مكروية، عمليات القسطرة  و حتى الألعاب. “

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s